نتيجة بحث الصور عن احداث الجنينة

 

 

 

الجنينة/سلام ميديا

 

رفع مسار دارفور التفاوضي الذي يحاور الحكومة الانتقالية في جوبا حالياً عملية التفاوض بسبب أحداث الجنينة.

وتعود تفاصيل أحداث الجنينة الي مقتل المواطن حامد بشارة ديدان في سوق روقو روقو الذي يرتاده نازحي معسكر كريندق، ولم يعرف علي وجه الدقة دوافع القتل.

وتطور الحادث الي مواجهات قبلية دامية أدت إلي مقتل وجرح العشرات من الجانبين وحرق السوق بالكامل وجزء من معسكر كريندق .

وأشار تجمع المهنيين بولاية غرب دارفور في بيان له حصلت "سلام ميديا" علي نسخة منه الي أيادي النظام البائد في تحريك الأحداث، وحثت المجتمع علي تفويت الفرصة للمتربصين بالثورة ودعت حكماء الإدارة الأهلية بالمنطقة الي التحرك واحتواء الموقف حتي لاتتسع رقعة المواجهات.

وأشار بيان حكومة الولاية الي مقتل ثلاثة أفراد وجرح سبعة آخرين تم نقلهم الي المستشفى لتلقي العلاج وقالت الحكومة في بيانها أنها احتوت الموقف امنياً.

وأكدت مشاهدات "سلام ميديا" علي استمرار المواجهات بصورة متقطعة داخل المدينه وان الاحتقان وصل زروته مما ينبئ بكارثة اذا لم يتم تدارك الموقف.

وشهدت الولاية أحداث متفرقة خلال هذا الشهر آخرها حرق السجل المدني بالكامل من قبل قاضبين محتجين علي هروب سائق عربة دفع رباعي بعد أن صدم أمراة في العقد الرابع من عمرها

وحمَّل مسار دارفور التفاوضي مسؤلية الأحداث الي الحكومة الانتقالية وطالبها القيام بواجبها كاملاً في حماية المدنيين العزل وتوفير الأمن.

Pin It