الخرطوم - سلام ميديا

اكدت الامم المتحدة دعمها للمرحلة الانتقالية ورئيس وزرائها د/عبد الله حمدوك وتقديم كل المساعدات الممكنة حتي تتخطي البلاد هذه المرحلة الصعبة.
وأكد السكرتير العام للأمم المتحدة اندرية غوتيراس عقب لقاؤه رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك والوفد المرافق له موقفه الداعي لرفع إسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب، مشيرا إلى أنه سيناقش ذلك مع كل من يلاقيهم من المسؤولين الأمريكيين. وتعهد بدعوة اصدقاء السودان في مؤتمرهم لتقديم دعم كبير للسودان ليتخطى هذه
المرحلة.واطمأن على سير عملية السلام في السودان مضيفا بأنه يدرك صعوبة وتعقيد الأوضاع في المرحلة الانتقالية.
من جانبه قدم الدكتور حمدوك عرضا للسكرتير العام للأمم المتحدة عن الأوضاع الحالية والصعوبات التي تواجه الحكومة الانتقالية، كما سرد الجهود الجارية لتحقيق السلام في جنوب السودان.
وناقش اللقاء الأوضاع في السودان وجنوب السودان والتحديات التي تواجه منظمة الإيقاد.

Pin It